جامعة السعيدة

بكالوريوس الهندسة المدنية

نبذة عن القسم

نبعت فكرة تأسيس قسم الهندسة المدنية  وذلك من قناعة إدارة الجامعة بأهمية القطاع الهندسي في دفع عجلة التنمية ورفد سوق العمل المحلي والإقليمي بالكوادر الهندسية عالية التحصيل والتأهيل والتدريب مساهمة منها في خدمة المجتمع وتطوير القطاعات الهندسية المختلفة بما يرتقي بالإقتصاد الوطني ومؤسساته الختلفة في القطاع العام والخاص.

يتضمن الكادر التدريسي للقسم مجموعة من أعضاء الهيئة التدريسية الذين يمتلكون الخبرة والكفاءة العلمية ولديهم القدرة والدراية على تزويد الطلبة بالكفايات العلمية المتميزة، اضافة الى توفرالمختبرات المختلفة و المجهزة بالأجهزة والأدوات التي تحقق المتطلبات الأكاديمية والبحثية للارتقاء بالعملية التدريسية و مواكبة كل جديد.

كما يعتبر قسم الهندسة المدنية من اعرق التخصصات وذلك لما للهندسة المدنية من شمولية لمعظم الأنشطة الهندسية التي تمارسها الجهات الحكومية أو الهيئات المتخصصة بالهندسة ، فعمل المهندس المدني  يشمل كثير من الجوانب الهندسية مثل تصميم وإنشاء وصيانة المنشآت الهندسية والبنى التحتية المختلفة كالمباني والجسور والخزانات والسدود والطرق وشبكات مياه الشرب والري وأنظمة الصرف الصحي، وكذلك فإن للمهندس المدني دوراً بارزاً فعالاً في تصميم وإدارة أنظمة النقل المختلفة ، والسلامة المرورية وكذلك العناية بموارد المياه كالحصاد المائي وغيرها من الطرق الهندسية، وطرق معالجة مياه الصرف الصحي وإعادة استخدامها، وكذلك إيجاد الحلول لمشاكل التربة من الناحية الإنشائية، وكذلك اعداد دراسات الجدوى الاقتصادية للاستثمارات الهندسية بكافة انواعها وحساب الكميات وتحليل التكاليف وإدارة المشاريع الهندسية واستخدام أساليب التشييد التكنولوجية الحديثة المختلفة وحساب انتاجيتها

ونظراً لشمولية وظيفة المهندس المدني فقد صممت الخطة الدراسية لمرحلة البكالوريوس للمهندس المدني لتحقق هذه الشمولية ولإعطاء الطالب القدر الكافي والمناسب والمتوازن من كل برنامج من برامج الهندسة المدنية كي يتخرج الطالب مهندساً مدنياً ملماً بمعظم فنون وتخصصات الهندسة المدنية.

رؤيـتـنــــا

ان يكون القسم متميزا في مجال اعداد المهندسين المدنيين وبما يـــلبي متطلبات المجتمع المتجددة والمقترنة مع التطورات التكنولوجيــــــــــــة السريعة   .

رســـالـــتــنـــا

يسعى قسم الهندسة المدنية إلى تحقيق احتياجات المجتمع من المهندسين المدنيين عن طريق تقديم برامج ذات جودة عالية في التعليم و البحث العلمي و خدمة المجتمع.

الأهـــداف

  1. اعداد  مهندسين لديهم معرفة شاملة في أساسيات الهندسة المدنية.
      2- تأهيل كادر لديه القدرة على التطبيق  ، التصميم ، العمل الجماعي ،الإدارة والإنشاء في مشاريع الهندسة المدنية.
    3.  تخريج مهندسين لديهم القدرة على اكتساب مهارات الاتصال والعمل الجماعي  واكتساب المهارات لتطوير الأداء المهني في مشاريع هندسية متعددة التخصصات استنادا على قيم المجتمع وأخلاقيات المهنة.
    4. مواكبة أحدث التطورات في مجالات الهندسة المدنية وذلك من خلال إعادة تقييم الخطط الدراسية والمناهج المطروحة بشكل دوري  .
    5. تشجيع البحث العلمي والدراسات لزيادة المعرفة وتطبيقاتها وتوفير حلول مبتكرة للمشاكل المحلية والإقليمية .
    6.  بناء علاقات متينة مع شركات ومؤسسات محلية وإقليمية لتعزيز ودعم مسيرة البحث العلمي والنشاط التعليمي في مجال الهندسة المدنية.

لماذا ندرس هذا التخصص

ومن أجل تزويد الطالب بالعلوم الهندسية التي تجعل منة مهندسا متميزا قادرا علي ممارسة العمل الهندسي المدني من تصميم وتنفيذ وصيانة مختلف المشاريع الهندسية المدنية، وأيضا تعطيه القدرة علي تحديد المشاكل المدنية ووضع الحلول المثالية لها، وتنمية مهارات الاتصال والتواصل والعمل الجماعي المشترك، وأيضاً من أجل أن يكون الطالب ملما بأخلاقيات المهنة والقوانين والأعراف الهندسية، ولإكساب الطالب مهارة البحث العلمي ومتابعة التطورات العلمية والعملية وتنمية الرغبة في التعليم المستمر.

معامل القسم 

1- معمل التربة      http://su-edu.net/?p=1541

2- معمل البناء      http://su-edu.net/?p=1538

3- معمل المساحة  http://su-edu.net/?p=1548

4- معمل الورش

5- معمل الطرق      http://su-edu.net/?p=1545

6- معمل المياه والصحة  http://su-edu.net/?p=1550

7- معمل تطبيقات البرامج الهندسية

سوق العــمل

إن تخصص هندسة مدنية يفتح العديد من فرص العمل في كثير من مجالات البناء والتشييد، و التي تشتمل انشاء المباني المختلفة، مد الطرق، مد شبكات المياه والصرف الصحي، وجميع مرافق البنية التحيته للمدنية، النقل والمرور، الموانئ، السدود والجسور، الري

وبذلك يتوفر العمل لدى العديد من الهيئات المتخصصه في التشييد والبناء مثل وزاره الانشاءات والاشغال العامه ، الادارات الهندسة في جميع الوزارات وكذلك المكاتب الهندسية الخاصه. ولاسيما ان البنية التحتية لليمن تعتبر متواضعة وتحتاج الى اعمال هندسية كثيرة